ميزات الاستثمار في اسطنبول

أصبح السوق التركي جاذبا للعديد من الاستثمارات و المشاريع السهلة والمربحة، لكونه من أفضل الأسواق التي تجذب المستثمرين الأجانب

وتسهل لهم أعمالهم بشكل كبير، ويتخطى الاستثمار في تركيا 20 مليار دولار، مما يجعله أهم الأسواق المميزة لإقامة مشروع.

اعددنا هذا المقال لك لنخبرك ان التنوع في المشروعات التي يمكن للمستثمر القيام بها

هو الجاذب الأكبر فيمكن العمل في المجال الصناعي أو الزراعي وأيضا المشروعات المتطورة والصغيرة،

ولن تحتاج إلى رأس مال ضخم للقيام بالأمر ولا حتى للإقامة في تركيا في بعض الأحيان،

وسنجيبك على اسئلتك عن الاستثمار في اسطنبول لتجهيزك للخوض في مشاريع ناجحة بدون الخوف من الفشل.

الاسباب التي تشجع على الاستثمار في اسطنبول

  • بنية تحتية متكاملة.
  • عدد السكان المشجع والتفوق السياحي والاقتصادي.
  • من أكثر المدن جذباً للسياح على مستوى العالم.
  • تعدد الأنماط الاستثمارية في المدينة: عقارية، تجارية، سياحية، صناعية والعديد
  • استمرار مشاريع التحول الحضاري.

الاستثمار العقاري في اسطنبول

يتحول في هذا المجال الماء والتراب إلى أموال ففي عام 2017 تم بيع مايزيد عن مليون وحدة سكنية،

مما يشير إلى إقبال السوق الداخلي على الشراء وحاجته للمزيد من العقارات،

وأتيحت فرص ذهبية للدخول في استثمارات عقارات فندقية،

كما كان خيار الاستثمار في محلات تجارية للبيع في اسطنبول خياراً ذا موثوقية عالية لدى المستثمرين الأجانب منهم خاصة،

وذلك لحرصهم على تحقيق عوائد مجزية ومستمرة من خلال التأجير أو حتى إعادة البيع.

ومن ميزاته :

مرونة القانون، الطابع الديني، التضخم السكاني، التطور الحضاري المستمر في المدينة.

فنادق للاستثمار في اسطنبول

لا شك أن الاستثمار في الفنادق الفاخرة المعروفة عالمياً يعد فرصة ذهبية لايمكن تفويتها،

سنقدم لكم بعض من انواع الاستثمار في فنادق اسطنبول.

الفكرة تتمحور حول ثلاثة أنواع لتملك الفنادق وهي:

  • شراء فندق في مدينة اسطنبول.
  • شراء شقق فندقية في اسطنبول.
  • فتح فنادق في مدينة اسطنبول من الصفر.

ان كنت تبحث عن فندق في مدينة اسطنبول اليك الرابط التالي:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *